مدونة واد سوف

هي مدونة عربية اخبارية ثقافية تعليمية من الجزائر ....لتعميم الفائدة

تؤرق سكان المناطق الفلاحية بالوادي
يشتكي المئات من سكان البلديات الفلاحية و الريفية بولاية الوادي من ظاهرة انتشار الشاحنات المحمّلة بالأسمدة الفلاحية المكونة من فضلات الدواجن القادمة من مختلف ولايات الوطن .
وذكر بعض السكان المتضررين من هذه الظاهرة البيئية السيئة أن يومياتهم تحولت إلي جحيم حقيقي لما لها من آثار صحية خطيرة تشكل مصدر خطر ً على حياتهم، لا سيما وأن هذه المواد العضوية تنتشر بروائحها الكريهة قرب التجمعات السكانية الريفية وعلى جنبات المسالك الفلاحية المؤدية للبساتين والمزارع الفلاحية مما يجعل المواطنون يستنشقون هذه الروائح .
يحدث هذا في الوقت الذي تعد فيه فضلات الدواجن من أخطر ملوثات البيئة، خاصة على فئتي كبار السن والأطفال، وكان المواطنون تقدموا بالعديد من الشكاوى في أكثر مناسبة لمصالح البلدية والدائرة إلي جانب مفتشيه البيئة ، إلا أن دار لقمان ظلت على حالها. هذا وأشار بعض السكان بان الأسمدة الفلاحية ظلت مرتعا دائما تنتشر منه الروائح الكريهة وتعيش فيه الحشرات الضارة والسامة وهو مابات يهدد.....


تحت تصنيف : اخبار الوادي